محافظ نابلس: أنا من سمح للمحال بالعمل رغم قراري بالإغلاق

النجاح – قال محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان أن إبقاء الباب مواربا فيما يتعلق بقرار الإاغلاق اليوم الخميس في محافظة نابلس، كان بقرار منه.

وتابع في تعقيب لمراسلة “النجاح” ميساء الشامي على اعتصام التجار رفضا للتخبط الأخير فيما يتعلق بقرار الاغلاق:” أعطيت أوامر للأجهزة الامنية بعدم اعطاء مخالفات لغير الملتزمين بقرار الإغلاق وعدم الضغط على التجار، بطريقة او بأخرى”.

وأضاف رمضان:” نابلس كانت أول محافظة بدأت بقرار الإغلاق والذي استمر ١٢ يوما، وننتظر يوم الأحد قرارات من رئيس الوزراء”.

وأشار رمضان إلى إن الأخطاء يتحملها المسؤول وليس المواطن، وأن الهدف الحفاظ على صحة المواطن بالدرجة الأولى وإذا استمر مؤشر الاصابات بإنخفاض سنكون سعيدين بالعودة للحياة، وسيتم النظر بمطالب الناس بوقف الإاغلاق.

جاء تصريح رمضان تعقيبا على اعتصام التجار في نابلس والذين رفضوا الضبابية في اتخاذ القرارات وطالبوا الغرفة التجارية بالاستقالة اذا لم تستطيع توفير الحماية لهم، مؤكدين أنهم لن يلتزموا بقرار الإغلاق اذا لم يكن هناك خطة واضحة.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة