عليا الاحتلال تصادق على هدم منزل الشهيد أبو شخيدم



تلفزيون الفجر | صادقت محكمة الاحتلال العليا اليوم الأربعاء، على هدم منزل عائلة الشهيد فادي أبو شخيدم من مخيم شعفاط في القدس، بعد أن ردت التماس العائلة، بذريعة تنفيذ الشهيد عملية إطلاق نار في البلدة القديمة في القدس، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، أسفرت عن مقتل مستوطن.

وجاء قرار المحكمة العليا بتأييد قاضيين مقابل قاضٍ واحد، ليُرفض بشكل نهائي التماس العائلة، فيما تشير التقديرات إلى أن الاحتلال قد يقدم على هدم المنزل خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأبلغت سلطات الاحتلال عائلة الشهيد أبو شخيدم، في 27 من الشهر الماضي بهدم منزلها وأمهلتها أسبوعاً لتقديم التماس ضد القرار، وفي 7 من كانون الأول/ ديسمبر الماضي، أخذت قوات الاحتلال قياسات المنزل، تمهيداً لهدمه.

وارتقى أبو شخيدم (42 عاماً) من مخيم شعفاط، صباح 22 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي برصاص شرطة الاحتلال خلال اشتباك مسلح وتنفيذه عملية أسفرت عن مقتل مستوطن وإصابة 3 في منطقة باب السلسلة في القدس.

مقالات ذات صلة