بينيت يجدد معارضته لإقامة دولة فلسطينيّة ولقاء الرئيس عباس



قال رئيس حكومة الاحتلال، نفتالي بينيت، لصحيفة “يسرائيل هيوم”، إنه “يعارض إقامة دولة فلسطينيّة، ولا يتيح إنشاء مفاوضات سياسيّة تودي إلى إقامة دولة فلسطينية”.

وتابع بينيت أنه لن يلتقي بالرئيس ، محمود عباس، ووصفه بأنه “يلاحق الجنود الإسرائيليين في لاهاي ويحوّل أموالا للقتلة”، في إشارة إلى مخصّصات الأسرى والشهداء.

وقلّل بينيت من اللقاءات التي يعقدها وزير خارجيته، يائير لبيد، ووزير الحرب، بيني غانتس، بالمسؤولين الفلسطينيين، قائلا إنها “ضمن المقام المشترك المتّفق عليه”.

ويعارض بينيت “اتفاق أوسلو” آخر، وهدّد بإسقاط الحكومة في حال اتجّه لابيد إلى اتفاق مع السلطة الفلسطينية بعد إتمام اتفاق التناوب.

مقالات ذات صلة