من هو الهارب الأمني الخطير من سجن الأمن الداخلي بغزة؟



أصدرت الشرطة البحرية في قطاع غزة تعميم للصيادين بضرورة عدم التعاطي مع عبد الكريم أبو عودة لشبهة أمنية خطيرة.

 وقالت “على من يتعرف عليه الإبلاغ فوراً وسيتم تخصيص مكافئة مالية لمن يُبلغ عن المجرم وعقاب كل من يتعاون ويتعاطى معه في اختفائه”.

  وانتشرت عناصر الشرطة الفلسطينية  على الحدود الشرقية بين قطاع غزة واسرائيل، عقب اعلان وزارة الداخلية في القطاع عن هروب عبد الكريم أبو عودة من مركز التوقيف.

وقالت قناة “الميادين” إن “أبو عودة هو عميل للاحتلال الإسرائيلي، وكان سابقا ينتمي إلى كتائب القسام، وكلفه الاحتلال بكشف شبكة أنفاق القسام في بيت حانون”، مشيرا إلى أنه هرب من سجن الأمن الداخلي.

وقد اتخذت الأجهة الأمنية في قطاع غزة الإجراءات اللازمة وجرى التشديد على الحدود والمعابر والبحر للضرورة واستنفار القوات وتأكيد تفعيل الحواجز الثابتة والطيارة، بالإضافة إلى طباعة صورة الموقوف ونشرها على  الحواجز كافة.
 
وشهدت مدينة غزة على إثر هروب أبو عودة، إغلاقاً للبحر بشكل تام أمام حركة الصيد والملاحة البحرية، بقرار حكومي، فيما انتشر أفراد الأجهزة الأمنية على الحدود، وفي مفترقات القطاع.

مقالات ذات صلة