الأسرى يقررون إغلاق أقسام السجون والاعتصام بالفورة



قرر الأسرى في سجون الاحتلال اليوم الثلاثاء إغلاق أقسام السجون كافة بشكل كامل ضمن خطواتهم التصعيدية رفضاً للإجراءات العقابية.

وقال مكتب إعلام الأسرى ان الأسرى قرروا الاعتصام بالفورة اليوم، والدعاء الجماعي بصوت مرتفع على أبواب الغرف في السجون كافة رفضاً للإجراءات العقابية التي يتخذها الاحتلال.

وبدأ الأسرى حملة “الحياة حق” للدفاع عن حقوقهم داخل السجون، ولمطالبة الجماهير بإسنادهم في معركتهم.

وبهذا الصدد، انطلقت، أمس، فعاليات ونشاطات حملة “الحياة حق” في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة المحاصر، وذلك إسناداً ودعماً للخطوات الاحتجاجية المختلفة التي ينفذها الأسرى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بعد يوم من الإعلان عن بدء الحملة داخل السجون.

ونظمت مؤسسات الأسرى والقوى الوطنية والإسلامية، أمس، اعتصامات في مدن الضفة الغربية كافة، ضمن فعاليات اليوم الأول للحملة والتي ستستمر حتى يوم الخميس المقبل.

وشارك في وقفات الإسناد، مئات المواطنين من أهالي ومناصري الأسرى وممثلي القوى والفعاليات وقادة العمل الوطني، الذين رفعوا لافتات وشعارات وطنية مطالبة بحريتهم وصوراً للأسرى، ورددوا الهتافات الداعمة لقضيتهم والمطالبة بحريتهم.

وشهدت سجون الاحتلال أمس، “يوم غضب”، وذلك احتجاجاً على الإجراءات العقابية التي فرضتها إدارة السجون بحق الأسرى.

وفي خطوة تصعيدية جديدة، أعلن الأسرى الإداريون المرضى في سجن مجدو عن مقاطعتهم للدواء، احتجاجاً على اعتقالهم الإداري والمطالبة بالإفراج الفوري عنهم.

يأتي ذلك في وقت يواصل فيه الأسرى الإداريون مقاطعتهم لمحاكم الاحتلال لليوم 45 على التوالي، للمطالبة بإنهاء سياسة الاعتقال الإداري تحت شعار “قرارنا حرية”.

مقالات ذات صلة