بيت لحم تشيع الشهيد الطفل محمد صلاح



تلفزيون الفجر | شيعت جماهير محافظة بيت لحم، مساء اليوم الاربعاء، جثمان الشهيد الطفل محمد رزق صلاح (١٤عاما)، في مسقط رأسه بلدة الخضر جنوب بيت لحم، الى مثواه الاخير في مقبرة الشهداء.

وكان الطفل صلاح استشهد يوم بعد إطلاق جنود الاحتلال الرصاص عليه في منطقة “باكوس” غرب البلدة، واعتقاله قبل أن يعلن عن استشهاده في وقت لاحق.

وانطلق الموكب الجنائزي من أمام مستشفى بيت جالا الحكومي، وصولا إلى منزل والده، حيث ألقيت عليه نظرة الوداع الأخير، ثم توجه المشيعون بالجثمان إلى المسجد الكبير، وصلي عليه، ثم ووري الثرى.

وألقيت عدة كلمات، أكد المتحدثون خلالها ان ما جرى مع الطفل الشهيد محمد جريمة نكراء يندى لها الجبين، وطالبوا المنظمات الدولية والحقوقية الوقوف بجدية أمام جرائم الاحتلال بحق شعبنا وخاصة الأطفال.

مقالات ذات صلة