الاحتلال يعلن اعتقال منفذ عملية الطعن قرب قرية حزما



ذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، أن ما يسمى شرطة حرس الحدود الإسرائيلية، اعتقلت شابًا فلسطينيًا في العشرينات من عمره، من منزله بمخيم شعفاط بالقدس، بشبهة تنفيذه عملية الطعن قرب قرية حزما صباح اليوم الخميس.
 
وكان مستوطن إسرائيلي أصيب صباح اليوم بعملية طعن قرب حاجز حزما شرق مدينة القدس، وذلك بعد أقل من 24 ساعة من إصابة مستوطن آخر طعنًا في نفس المنطقة.
 
وقالت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية: إن المستوطن يبلغ من العمر 40 عامًا، ووصل للحاجز العسكري الإسرائيلي مصابًا بجراح متوسطة.

مقالات ذات صلة