7 أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال



يدخل 7 أسرى، اليوم الأحد، أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال، وسط أوضاع حياتية صعبة في ظل الانتهاكات المستمرة بحقهم من قبل إدارة السجون وقوات القمع التابعة لها.

ومن بين الأسرى الذين سيدخلون أعوامًا جديدة – كما ذكرت مؤسسات تعنى بشؤونهم – الأسير منير فريد منير الرجبي (51 عامًا) من القدس، والمحكوم بالسجن 20 عامًا والمعتقل منذ عام 2003، وأمضى 19 عامًا في السجون، إلى جانب الأسير حاتم زكريا محمود الأعرج (36 عامًا) من قرية الولجة جنوب غرب المدينة المقدسة، والمحكوم بالسجن 39 عامًا والمعتقل منذ عام 2004 وأمضى 18 عامًا في سجون الاحتلال.

كما يدخل الأسير الجريح محمد محمود السلايمة، من القدس، والمحكوم بالسجن لمدة 25 عامًا، أمضى منها 7 سنوات في سجون الاحتلال، حيث تتهمه قوات الاحتلال بتنفيذ عملية دهس لجنود الاحتلال عام 2015 في حي الشيخ جراح، وأصيب حينها بعدة رصاصات.

ومن قطاع غزة، يدخل الأسير عبد الرحمن يوسف عبد الرحمن مقداد (46 عامًا)، من حي النصر غرب غزة، عامه الـ 19 في سجون الاحتلال، وهو محكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة، واعتقل في بيت لحم عام 2004 بتهمة قيادة مجموعة من كتائب شهداء الأقصى، ويتهمه الاحتلال بالمسؤولية عن عدة عمليات ضد قوات الاحتلال.

يشار إلى أن الأسير مقداد حصل على شهادة البكالوريوس في التاريخ من داخل أسره وهو متزوج ولديه طفل.

ومن بيت لحم، يدخل الأأسير علي محمد حماد أبو هليل (36 عامًا) عامه التاسع عشر، وهو محكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة 21 مرة، وهو معتقل منذ عام 2004، فيما يدخل الأسير عزيز علي جبر ديرية (28 عامًا) عامه العاشر على التوالي، وهو محكوم بالسجن 18 مؤبدًا.

ومن طولكرم، الأسير وليد محمد محمود عجولي (30 عامًا) المحكوم بالسجن 19 عامًا ومعتقل منذ عام 2013، وأمضى تسعة أعوام في السجون.

مقالات ذات صلة