مع اقتراب رمضان .. وزارة الزراعة تطمئن المواطنين بشأن اسعار الدجاج والخضراوات



قال وكيل مساعد القطاع الاقتصادي في وزارة الزراعة طارق أبو لبن، الإثنين، إن أسعار الدجاج ستستقر بعد الأسبوع الأول من شهر رمضان 2022، وذلك بعد السماح باستيراد الدجاج اللاحم بكميات تسد احتياجات السوق ولا تؤثر على المزارع الفلسطيني.

جاء ذلك في حديث للإذاعة الرسمية، حيث أفاد أبو لبن بأن الوزارة ستسمح باستيراد الدجاج اللاحم بشكل منظم وفق آلية محددة لا تؤثر على المزارعين وبكميات تكفي بنقص السوق.

وأكد أن الاستيراد سيكون حتى الأسبوع الأول من شهر رمضان، وحتى تعتدل فيه الكميات المنتجة مع الكميات المطلوبة، وبالتالي تستقر الأسعار وسيكون لدينا طيلة شهر رمضان كمية كافية من الإنتاج من المزارع الفلسطينية بحيث تفي بالشكل المطلوب وستكون كميات أكبر من الطلب.

وأفاد أبو لبن، بأن الاستيراد سيكون بواقع 200 ألف طير أسبوعياً، وأنه سيتم وقف الاستيراد بعد ذلك للتعويض من السوق المحلي.

أسعار الخضروات

أما بالنسبة لأسعار الخضار، قال أبو لبن: “لدينا مساحات مزروعة من الخضار تزيد عن الطلب في السوق، والمساحات المزروعة لدينا أكثر بكثير مما كانت عليه في السنوات السابقة بمثل هذه الفترة”. حيث طمأنَ جميع المواطنين بأن هناك وفرة تزيد في إنتاج الخضار. 

وفي ذات السياق، دعا صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك في رام الله، التجار لمراعاة تراجع القدرة الشرائية للمستهلك الفلسطيني ومراعاة الأسعار، داعيًا المستهلك الفلسطيني الى عدم التهافت على الأسواق.

وأكد صلاح على دور القطاع الخاص والمؤسسات المجتمعي في تنشيط حملات التكافل الاجتماعي وتنشيط العلاقات الاجتماعية من خلال كفالة الاسر الفقيرة وكفالة الاسر محدودة الدخل حتى يمر هذا الشهر الفضيل بالقيم والمبادئ.

مقالات ذات صلة