تأجيل النظر باستئناف بلدية الاحتلال في قضية منازل حي عين اللوزة بسلوان



أجلت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في القدس، اليوم الخميس، النظر في الاستئناف الذي قدمته بلدية الاحتلال ضد قرار تأجيل هدم منازل حي عين بسلوان جنوب المسجد الأقصى.

وقال محامي الحي عمر سمرين، لـ”وفا”، “توجهنا باسم السكان في حي اللوزة بطلب للمحكمة المركزية والمحكمة العليا لإجبار وإلزام بلدية الاحتلال وما يسمى لجان التنظيم في القدس بتنظيم حي عين اللوزة، وحصلنا على تأجيل أوامر الهدم التي صدرت بحق نحو 180 بيتا في الحي، هذا التمديد لم يعجب بلدية الاحتلال، فتقدمت باستئناف للمحكمة المركزية وطالبت بإبطال التمديد وتنفيذ أوامر الهدم الفوري، وقد أجلت المحكمة النظر في القرار دون تحديد موعد جديد للجلسة”.

من جانبه، قال عضو لجنة أهالي حي سلوان فخري أبو دياب “هذه المحاكم جزء من المنظومة الاحتلالية، التي تخطط لتصفية الوجود الفلسطيني في سلوان”.

وأضاف: “هناك أكثر من 6870 أمر هدم إداري وقضائي لهدم أحياء سلوان، من بينها حي عين اللوزة الذي توجد فيه حوالي 180 منشأة تجارية وسكنية من ضمنها مسجد القعقاع، علما أن مساحة الحي تبلغ نحو 3 آلاف دونم وهي مهددة بالاستيلاء عليها”.

مقالات ذات صلة