استشهاد شاب برصاص الاحتلال وسط الخليل



 أعلنت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، استشهاد شاب برصاص الاحتلال الحي في مدينة الخليل.

وأفادت مصادر صحفية أن الشاب أحمد يونس صدقي الأطرش (29 عامًا)، استشهد بعد أن أطلق جيش الاحتلال الإسرائيلي النار عليه، في شارع الشلالة وسط مدينة الخليل.

الشعيد أحمد يونس الأطرش

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين، ما تسبب بإصابة الشاب الأطرش بالرصاص الحي في الرأس، ونقل الى مستشفى الخليل لتلقي العلاج، وأعلن عن استشهاده لاحقًا متأثرًا بإصابته البليغة.

كما اصيب عشرات المواطنين بالاختناق جراء استنشاق الغاز السام، جرى علاجهم ميدانيا.

يذكر أن الشهيد الأطرش هو أسير محرر، أمضى 6 سنوات في معتقلات الاحتلال.

مقالات ذات صلة