غانتس يوجه رسالة للفلسطينيين حول شهر رمضان



دعا وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الجمعة الفلسطينيين الى التهدئة خلال شهر رمضان .

وقال غانتس في تصريحات له  اليوم “بمناسبة شهر رمضان، أتمنى للفلسطينيين رمضان كريم، لكني أدعوهم للعمل من أجل التهدئة، بهذه الطريقة فقط سنتمكن من السماح (للعمال الفلسطينيين) بدخول “إسرائيل” وخطوات أخرى مخططة”.

وتابع غانتس إن الجيش الاسرائيلي سيواصل سياسة الاعتقالات وسيفعل كل ما يلزم من أجل منع تنفيذ هجمات ضد الإسرائيليين.

  جاء ذلك في تصريحات متلفزة أدلى بها غانتس في ختام جولة لقوات الجيش الإسرائيلي المنشترة في الضفة الغربية المحتلة، وفق ما أفادت به قناة “كان” الرسمية.  

وقال غانتس: “أنهي الآن جولة لفرقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية)، التي تم تعزيزها بألفي جندي ومقاتل في عمق المنطقة وأيضا على خط التماس”.

وتابع: “سوف نواصل الاعتقالات والعمليات العسكرية سواء الدفاعية أو الهجومية من أجل وضع أيدينا على أولئك الذين يسعون لإيذاء مواطني “إسرائيل” في كل مكان وفي أي وقت”.   وتخشى دولة الاحتلال من تدهور الأوضاع الأمنية في القدس خلال شهر رمضان الذي يتخلله عيد الفصح اليهودي (15-22 أبريل/ نيسان) وسط تخطيط جماعات استيطانية لتنفيذ اقتحامات جماعية للمسجد الأقصى.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، استشهد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي، خلال مواجهات وسط مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية.

  وخلال الأيام الأخيرة الماضية، أرسل الجيش الإسرائيلي 10 كتائب إضافية كتعزيزات لقواته المنتشرة في الضفة الغربية، في محاولة لمواجهة موجة من العمليات المسلحة داخل الكيان أسفرت عن مقتل 11 شخصا خلال أسبوع.

مقالات ذات صلة