“نادي الأسير”: تدهور جديد على الوضع الصحي للمعتقل عبد الباسط معطان



أفاد نادي الأسير بأنّ تدهورا جديدا طرأ على الوضع الصحي للمعتقل الإداريّ المريض بالسرطان عبد الباسط معطان (48 عامًا) من بلدة برقة بمحافظة رام الله والبيرة.

وأوضح نادي الأسير، في بيان صحفي، مساء اليوم الإثنين، أنّ إدارة المعتقل تماطل بشكلٍ متعمد في توفير العلاج اللازم له، الأمر الذي أدى لتفاقم وضعه الصحيّ مؤخرا بشكل ملحوظ، لافتا إلى أن التخوفات على حياته كبيرة، خاصّة أنه بدأ يُعاني مؤخرا من مشاكل في التنفس وأوجاع في جميع أنحاء جسده.

يُشار إلى أنّ معطان معتقل منذ 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2021، وخضع لعدة عمليات جراحية قبل اعتقاله، جرى خلالها استئصال جزء من القولون، وتبين لاحقا أن الخلايا السرطانية لم تنته، وهناك احتمالية لانتشار المرض.

وحمّل نادي الأسير، مجددا، سلطات الاحتلال كامل المسؤولية عن مصير وحياة المعتقل معطان، وكافة المعتقلين المرضى، خاصّة مع التصاعد الراهن في أعداد الحالات المرضية بين صفوف المعتقلين وتسجيل عدد من الحالات المصابة بأورام.

يذكر أن معطان معتقل سابق أمضى نحو 9 سنوات في سجون الاحتلال، غالبيتها رهن الاعتقال الإداريّ، وهو متزوج وأب لأربعة من الأبناء.

مقالات ذات صلة