غانتس للرئيس عباس: “التسهيلات” مقابل الهدوء



أجرى وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، اتصالا هاتفيا مع الرئيس محمود عباس مساء أمس الثلاثاء، دعاه إلى ضرورة “المحافظة على الهدوء” في فترة الأعياء اليهودية، بحسب ما جاء في بيان صدر عن مكتب غانتس.

وأفاد البيان بأن غانتس هنأ الرئيس بمناسبة حلول شهر رمضان، مضيفا أن إسرائيل تأخذ على محمل الجد العمليات الأخيرة.

وأعرب غانتس وفقا للبيان، “عن تقديره للإدانة التي صدرت عن الرئيس عباس بشأن عملية إطلاق النار في بني براك”.

وقال غانتس للرئيس أبو مازن إن إسرائيل مستعدة للتخفيف عن الفلسطينيين خلال شهر رمضان وبعده، طالما ساد الاستقرار.

ولفت البيان إلى أن ما يسمى بمنسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية رسلان عليان، شارك في المكالمة.

مقالات ذات صلة