تحديد 22 أيار المقبل موعدا للنطق بالحكم بحق معتقلي “جلبوع” الستة



 حددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي يوم 22 من أيار المقبل، موعدا للنطق بالحكم بحق معتقلي “جلبوع” الستة الذين انتزعوا حريتهم وأعيد اعتقالهم.

ونوقش في المحكمة طلبات النيابة العامة بفرض المزيد من العقوبات على المعتقلين الستة، وهم: يعقوب قادري (49 عاما) من عرابة، وأيهم كممجي (35 عاما) من كفردان، ومحمود العارضة (46 عاما) من عرابة، ومناضل انفيعات (26 عاما) من يعبد، ومحمد العارضة (40 عاما) من عرابة بمحافظة جنين، وزكريا الزبيدي (45 عاما) من جنين.

وقالت محامية هيئة شؤون الأسرى والمحررين حنان خطيب لـ”وفا”: إن المحكمة استمعت للدفاع وللأسرى لغرض العقوبة ومداها، وتمحورت خطابات الأسرى حول أن هدفهم نيل الحرية، وعبروا عن فخرهم بما فعلوه وأنهم ليسوا نادمين على ذلك.

وتابعت: يعقوب قادري قال “إنني فخور جدا بما فعلت وهذا أفضل عمل تاريخي منذ عشرين عاما وانا أطالب بالحرية ليس أكثر”، فيما قال أيهم كممجي إنه ليس نادما وفعل ذلك لغاية زيارة قبر والدته.

مقالات ذات صلة