مرابطون قطعوا مسار اقتحام المستوطنين بصلاة تواصلت 3 ساعات أمام المسجد القبلي



تلفزيون الفجر | أدى عشرات المرابطين صلاة الضحى بشكل متواصل لمدة 3 ساعات أمام المسجد القبلي في الأقصى المبارك، بهدف منع المستوطنين من المرور خلال اقتحامهم المسجد.

ويمر المستوطنون خلال اقتحامهم باحات المسجد الأقصى من مدخل أمام المسجد القبلي، وهو المسار الذي يسلكونه ضمن ما يسمى “التقسيم المكاني” للمسجد المبارك.

وأفادت مصادر صحفية بأنه خلال “الجولة الصباحية” اقتحم نحو 428 مستوطنا المسجد الأقصى.

وتقدم عضو الكنيست السابق عن الليكود الحاخام يهودا غليك، اقتحامات مئات المستوطنين لساحات المسجد الأقصى.

وأفادت دائرة الأوقاف بأن غليك اقتحم المسجد الاقصى من ضمن المجموعة التاسعة، علما أن المجموعة الواحدة ضمت نحو 40 مستوطنا.

وشهدت باحات المسجد الأقصى مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت المسجد لتوفير الحماية للمستوطنين المقتحمين، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز واعتدت بالضرب على عدد منهم، مما أدى لإصابة ما لا يقل عن 12 مرابطا.

مقالات ذات صلة