الصالحي يدعو الرئيس واللجنة التنفيذية لاجتماع عاجل لتطبيق قرارات “المركزي” دون تأخير



تلفزيون الفجر | دعا الأمين العام لحزب الشعب بسام الصالحي، الرئيس ابو مازن واللجنة التنفيذية لاجتماع عاجل من اجل تطبيق قرارات المركزي دون تأخير ومن أجل بناء جبهة وطنية عريضة مع كل القوى والفصائل باتجاه انتفاضة شعبية شاملة لإنهاء الاحتلال.

وقال الصالحي في تصريح له، عبر صفحته في “فيسبوك” إن ما يجري في القدس هو تكريس للتقسيم الزماني والتطهير العرقي.

وأضاف الصالحي أن استمرار الاعتداءات على المسجد الاقصى بتنسيق كامل بين المستعمرين المستوطنين وجيش وشرطة الاحتلال لتكريس التقسيم الزماني للاقصى والمكاني المخطط له وفي اطار التطهير العرقي الجاري يوميا في القدس يتطلب استراتيجية فلسطينية موحدة تتجاوز الشعارات وتشكل افقا ملموسا للكفاح اليومي الذي يخوضه ابناء شعبنا في الحرم وفي القدس دفاعا عن هويتها الوطنية والدينية.

ووجه التحية والاسناد للمدافعين يوميا عن الحرم القدسي وعن القدس عاصمة دولتنا الأبدية.

مقالات ذات صلة