الشرطة تدعو لعدم التعاطي مع الإشاعات في قضية المتوفاة في بيت لحم



دعت الشرطة المواطنين ووسائل الاعلام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي كافة إلى ضرورة عدم التعاطي مع الاشاعات والأخبار الكاذبة، خاصة في قضية المواطنة التي وجدت متوفاة في منزلها ببلدة حوسان غرب بيت لحم يوم أمس.

 وأشار الناطق الاعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، إلى التداعيات السلبية لهذه الاشاعات،  لما لها من تأثير على السلم الاهلي والمجتمعي، مشددا على ضرورة أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية.

وأشار إلى أن الشرطة بانتظار نتائج التحقيق والتشريح في قضية المتوفاة، مناشدا المواطنين بعدم استباق النتائج، وضرورة توخي الدقة في نقل المعلومات.

يشار إلى أن النيابة العامة فتحت تحقيقا بواقعة وفاة مواطنة تبلغ من العمر 25 عاما، فيما باشرت الشرطة إجراءات البحث والتحري، حيث أمرت النيابة بالتحفظ على الجثمان وإحالته لمعهد الطب العدلي لإجراء الصفة التشريحية، للوقوف على أسباب الوفاة.

مقالات ذات صلة