ارتقاء شاب فلسطيني برصاص الاحتلال قرب طولكرم



أعلنت وزارة الصحة استشهاد الشاب محمود سامي خليل عرام  بعد إطلاق الاحتلال النار عليه قرب حاجز جباره بطولكرم.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن شابا من قطاع غزة، استشهد برصاص قوات الاحتلال، اليوم الأحد، أثناء محاولته اجتياز جدار الفصل العنصري قرب طولكرم.

وأفادت وسائل إعلام الاحتلال أن الشاب استشهد متأثرًا بجراحه التي أصيب بها جراء إطلاق النار عليه من قبل جيش الاحتلال قرب طولكرم، أثناء محاولته اجتياز جدار الفصل العنصري للأرضي المحتلة عام 1948.

وأشارت القناة الـ12 العبرية، إلى أن الشاب عبر الجدار بالقرب من مدينة الطيبة بالداخل وخلال عملية اعتقاله، أصيب برصاصة، وتم نقله بطائرة مروحية إلى المستشفى، وأعلن عن استشهاده لاحقا.

وأشارت إلى أن في الأسابيع الأخيرة ، أصيب 15 فلسطينيا “لا يحملون تصاريحا” بالرصاص عندما حاولوا عبور السياج الفاصل برصاص الاحتلال.

مقالات ذات صلة