مسيرة في نابلس تنديدا بجريمة اغتيال المحرر داوود الزبيدي



شارك مواطنون، مساء اليوم الأحد، في مسيرة منددة بجريمة اغتيال قوات الاحتلال الإسرائيلي للأسير المحرر داوود زبيدي.

وردد المشاركون الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال بحق شعبنا، والداعية إلى الوحدة الوطنية للتصدي لهذه الجرائم، مطالبين بتوفير الحماية الدولية لشعبنا ومحاسبة إسرائيل على جرائمها.

واستشهد اليوم الأحد، الأسير الجريح داوود الزبيدي من مخيم جنين متأثرا بجروحه التي أصيب بها قبل يومين برصاص جيش الاحتلال في المخيم.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أبلغت أمس عائلة المصاب داوود الزبيدي من مخيم جنين، بأنه محتجز لديها وهو بحالة صحية خطيرة، وجرى نقله من مخيم جنين إلى مستشفى داخل أراضي الـ48 لخطورة وضعه الصحي إثر إصابته برصاصه في البطن خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مخيم جنين يوم الجمعة الماضي.

وأعلن محافظ نابلس إبراهيم رمضان أن غدا الإثنين هو يوم حداد عام على روح الشهيد المناضل داوود الزبيدي.

وأكد، في بيان صادر عنه، أن هذا الحداد لا يشمل الإضراب التجاري أو إغلاق المحلات والمؤسسات والدوائر الحكومية وقطاع التعليم والمدارس.

الصدر: وكالة الانباء وفا

مقالات ذات صلة