الجبهة الشعبية تعلن انتخاب قيادتها مع “تجديد واسع”



أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين انتهاء أعمال مؤتمرها الثامن أمس الجمعة، بانتخاب أحمد سعدات أميناً عاماً، وجميل مزهر نائباً له، أعضاء المكتب السياسي.

وقالت الجبهة في بيان صحفي، إن المكتب السياسي واللجنة المركزية شهدا “تجديداً واسعاً في عضويتهما، وشاملاً لمختلف الساحات فيهما”.

وأضافت أن المؤتمر ناقش البرنامج السياسي الذي شهد “تطويراً في ضوء طبيعة الصراع مع الاحتلال كونه صراعاً شاملاً ومفتوحاً، كما أعاد التأكيد على الحقوق التاريخية في فلسطين، ورفض أي مساومات تنتقص منها، كما التأكيد على استخدام كل وسائل النضال السياسية والجماهيرية والشعبية والكفاح المسلح في مقدمتها، من أجل تحقيق أهدافنا وإلحاق الهزيمة بدولة الاحتلال”.

وأضافت أن المؤتمر ناقش تقريراً سياسياً يستعرض ويحدد موقفاً من التطورات بين المؤتمرين، وإقرار خطوط العمل والمهمات للمرحلة القادمة، سيتناولها بياناً سياسياً شاملاً فيما بعد.

وأضافت الجبهة في بيان صحفي عقد اللجنة المركزية العامة اجتماعها الأول، حيّت في ختامه “الرفاق الذين تنحوا طواعية عن مواقعهم في الهيئات المركزية، أو الذين حال نص النظام الداخلي دون التجديد لهم، والذي كان تمسك المؤتمر باستمرار وجوده هو فتح أبواب التجديد في الهيئات المركزية أمام القيادات الشابة”.

مقالات ذات صلة