اشتية: نؤكد توفر كامل المواد الغذائية الأساسية في الأسواق الفلسطينية



قال رئيس الوزراء محمد اشتية إن الحكومة قامت على مدار الأشهر الماضية بمجموعة إجراءات تهدف إلى التخفيف من آثار وارتدادات الأزمة في أوكرانيا علينا.

وأضاف اشتية: “نستكمل النقاش اليوم، وسوف نتعاون مع الأشقاء في الأردن ومصر للتنسيق لمواجهة تلك الارتدادات معا”.

جاء ذلك في كلمته، مساء اليوم الخميس، خلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي عقدت في مدينة رام الله، لمناقشة ارتفاع الأسعار.

وقال اشتية: “نعقد هذه الجلسة الاستثنائية رقم 162 لمجلس الوزراء، والتي سنناقش خلالها انعكاس الأزمة الأوكرانية على فلسطين من مختلف الجوانب وخاصة الاقتصادية وتوفر الغذاء والأسعار والجهد الذي نقوم وسنقوم به لمواجهة الارتدادات المترتبة على هذه الأزمة الدولية، والتي تحتاج إلى معالجة دولية أيضا”.

وتابع: “نحن نعيش في ظروف حساسة وظرف دولي استثنائي، وامتداد لأزمة مالية صعبة، كل هذا يلقي بظلاله على جميع مفاصل المجتمع، ونحن نتفهم الظرف العالمي والمحلي للأزمة ونتفهم انعكاساتها على العالم وعلينا وعلى أهلنا بجميع شرائحه”.

وأردف رئيس الوزراء “أن 28% من قمح العالم يأتي من أوكرانيا وروسيا، و75% من زيت عباد الشمس وغيره، لذلك هذه الأزمة عالمية وليست علينا لوحدنا، ونؤكد على توفر كامل المواد الغذائية الأساسية في الأسواق الفلسطينية، ليس من اليوم بل من بداية أزمة كورونا”.

وقال: “نحن ومنذ بداية الأزمة أسسنا لحوار بناء مع القطاع الخاص والتجار والمستوردين، ووصل وزيرا الاقتصاد والمالية إلى تفاهمات هامة معهم، مما جنب المواطنين كثيرا من المعاناة”.

وأعرب اشتية، باسم مجلس الوزراء، عن الشكر “للقطاع الخاص والتجار وموظفي الدولة، وشعبنا الصامد، على تفهمهم للظروف السياسية والاقتصادية التي نعيشها”.

مقالات ذات صلة