بالصور والفيديو: عائلة الرجبي المقدسية تزف ابنتها عروساً فوق أنقاض منزلها الذي هدمه الاحتلال



نظمت عائلة الرجبي في حي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى، اليوم السبت، حفل زفاف لابنتها بين أنقاض منزل العائلة الذي هدمته آليات الاحتلال الإسرائيلي الشهر الماضي.

وقال فارس الرجبي شقيق العروس، إن شقيقته كانت تحلم بأن تخرج زفتها من المنزل؛ لكن الاحتلال بهدمه المنزل حاول تعكير صفو أجوائنا، والعائلة أصرت على تحقيق حلم ابنتها العروس من فوق الأنقاض ومن بين الركام.

بدوره، قال شقيقها لؤي لـ”وفا: “حاولنا تنظيم حفل زفاف لشقيقتنا وتجميل الحفل فوق الانقاض بالعلم الفلسطيني، رغم أنف الاحتلال ومحاولاته، علما أنه تم إبلاغنا من جديد بهدم انقاض المنزل مرة أخرى”.

وكانت جرافات الاحتلال الإسرائيلي هدمت في العاشر من أيار المنصرم بناية سكنية لعائلة الرجبي في حي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى، مكون من خمس شقق موزعة على طابقين تؤوي أكثر من ثلاثين فردا، جلهم من الأطفال.

أم فارس الرجبي من حفل زفاف ابنتها أمام ركام منزلهم الذي هدمه الاحتلال بسلوان سابقاً
ربيحة الرجبي من حفل زفافها أمام ركام منزل عائلتها بسلوان

مقالات ذات صلة