مقتل شابين في جريمة جديدة بالداخل المحتل يرفع عدد الضحايا الى 41 منذ مطلع العام



تلفزيون الفجر | قُتل الشابان محمود فيصل فاخوري وعلي وجدي فاخوري، في العشرينيات من عمريهما، من مدينة الناصرة في جريمة إطلاق نار قرب قرية بسمة طبعون في منطقة حيفا، بعد منتصف الليلة الماضية. ما يرفع الى 41 عدد ضحايا الجريمة بين الاهل في الداخل.

وبحسب المعلومات المتوفرة فإن جناة أطلقوا النار على الشابين محمود وعلي خلال تواجدهما داخل سيارة خصوصية.

وجاءت جريمة القتل المزدوجة هذه، وسط تصاعد في الجريمة بالبلدات العربية في مناطق الـ 48 خلال السنوات الأخيرة.

ويستدل من المعطيات المتوفرة أن عدد ضحايا جرائم القتل في البلدات العربية، بلغ منذ مطلع العام 2022 الجاري، 41 قتيلا، في حصيلة لا تشمل مدينة القدس ومنطقة الجولان السوري المحتلتين.
( المصدر- عرب 48)

مقالات ذات صلة