الاحتلال يبعد المقدسية سعاد عبيدية عن الأقصى لمدة أسبوع



سلّمت مخابرات الاحتلال الاسرائيلي، مساء الاثنين، المقدسية سعاد عبيدية قرارا بالإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع قابل للتجديد، بعد اعتداء مستوطن عليها بالقرب من باب القطانين أحد أبواب المسجد.

وقالت سعاد بعد الإفراج عنها إنها تفاجأت بمستوطن يعتدي عليها عندما ذهبت لشرب المياه من سبيل بالقرب من باب القطانين، ثم اعتقلها شرطي إسرائيلي واقتادها إلى مركز القشلة.

وأضافت أن مخابرات الاحتلال سلمتها قرارا بالإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع، واشترطت عليها العودة إلى مركز القشلة عند نهاية مدة الابعاد.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، اليوم سيدة لم تعرف هويتها بالقرب من باب القطانين أحد أبواب المسجد الأقصى، واقتادتها إلى مركز القشلة بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وشنت قوات الاحتلال اليوم حملة اعتقالات طالت عدة شبان من باب العامود وشارع الواد بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة.

مقالات ذات صلة