مقتل شاب بإطلاق نار في جسر الزرقاء بالداخل الفلسطيني



قُتل الشاب محمد خميس عماش (24 عاما) من جرّاء تعرّضه لإطلاق نار في جريمة ارتُكِبت بعد منتصف ليل الجمعة – السبت، في بلدة جسر الزرقاء.

وعُلم أن الضحية تعرض لإطلاق النار نحو الساعة الواحدة فجرا، حين تواجد بسيارته قرب الملعب البلدي في جسر الزرقاء، وفق موقع عرب 48.

ووصلت طواقم الإسعاف إلى المكان، ونقلت المصاب وهو بحالة حرجة إلى مستشفى “هلل يافي” في الخضيرة، قبل أن يتم الإعلان عن وفاته متأثرا بجراحه الحرجة.

45 قتيلا في المجتمع العربي منذ مطلع العام

وجاءت جريمة قتل عماش، وسط تصاعد في أعمال العنف والجريمة في البلدات العربية في مناطق الداخل الفلسطيني، على الرغم من التواجد المكثف لقوات الشرطة التي عززت من نشر عناصرها وفتح محطات شرطية.

ويستدل من المعطيات المتوفرة أن عدد ضحايا جرائم القتل في البلدات العربية، بلغ منذ مطلع العام 2022 الجاري، 45 قتيلا، في حصيلة لا تشمل مدينة القدس ومنطقة الجولان السوري المحتلتين.

مقالات ذات صلة