الأردن تتحدث عن سبب أزمة جسر الملك حسين الحدودي مع فلسطين



كشفت السلطات الأردنية، اليوم الإثنين، عن سبب الأزمة على جسر الملك حسين الحدودي مع الأراضي الفلسطينية.

وقال مدير إدارة أمن الجسور الأردني رأفت المعايطة خلال حديثٍ لقناة “المملكة” الأردنية، إن جسر الملك حسين الحدودي مع الأراضي الفلسطينية يشهد زيادة غير مسبوقة في أعداد المسافرين، مقارنة بأعداد السنوات الماضية، مُشيرًا إلى أن الجسر شهد عبور نحو مليون مسافر منذ مطلع العام الحالي.

وأضاف المعايطة، أن أعداد المسافرين عبر الجسر في شهر يوليو من عام 2018 بلغت نحو 158 ألف مسافر طيلة الشهر، فيما بلغ العدد 156 ألفًا طيلة الشهر ذاته للعام 2019.

وأشار المعايطة إلى، أن جسر الملك حسين الحدودي مع الأراضي الفلسطينية شهد عبور 155 ألف مسافر منذ مطلع شهر يوليو الحالي ولغاية يوم أمس الأحد 17 يوليو 2022.

وبحسب توقعاته، سترتفع أعداد المسافرين من 270 ألف إلى 300 ألف مسافر بنهاية الشهر الحالي، موضحًا أن سبب الأزمة على جسر الملك حسين الحدودي مع فلسطين هي زيادة أعداد المسافرين للعام الحالي مرجعها عدة عوامل تزامنت مع بعضها البعض مثل انقطاع المسافرين عن السفر لمدة عامين خلال فترة كورونا ، وموسمي الحج وعيد الأضحى وعودة المغتربين والعطلة الصيفية.

مقالات ذات صلة