بتعليمات من وزير الداخلية .. المؤسسة الامنية تبحث مخاطر موجة الحر القادمة



بتعليمات وزير الداخلية اللواء زياد هب الريح اجتمعت اجهزة الامن الداخلي بالمؤسسة الامنية ممثلة بالشرطة والامن الوقائي والدفاع المدني والضابطة الجمركية اليوم الاثنين 25/7/2022 في مقر المديرية العامة للدفاع المدني لبحث مخاطر متوقعة قد تتسبب بها موجة الحر المقبلة .

وبحث الاجتماع أهمية العمل بروح الفريق الواحد لمواجهة موجة الحر المقبلة وتركيز دور المباحث الجنائية والأمن الوقائي لملاحقة مفتعلي الحرائق بشكل متعمد وتقديمهم للعدالة وفقا للقانون الذي يجرم اشعال النيران عبثا سيما بالموجة الحارة ، وتكثيف الجهد الاعلامي لتحذير المواطنين بالتصرف الآمن خلال موجة الحر والتي من المتوقع ان تستمر حتى مطلع الأسبوع القادم .

وتطرق الاجتماع لبحث تزامن الموجة الحارة واعلان نتائج الثانوية العامة وما يرافقها من استخدام الألعاب النارية وبحث العمل المشترك لمصادرتها لخطورتها على المواطنين واعتبارها مسبباً اضافياً لحرائق الأعشاب والأشجار في ظل درجات الحرارة المرتفعة ، وضرورة تكثيف الدوريات المشتركة على الأماكن العامة واماكن التنزه سيما مناطق الاحراج الجبلية المفتوحة.

و اختتم الاجتماع بالحديث عن أهمية العمل المشترك وتنسيق الجهود والأدوار بين أذرع المؤسسة الأمنية بالتعامل مع المخاطر التي تواجه المواطنين حيث أكدت اجهزة الأمنية على رفع درجة استعدادها لمساندة الدفاع المدني في المهمات التي يتعامل معها خلال الموجة الحارة لضمان نتائج فعالة تسعى من خلالها المؤسسة الامنية لحماية المواطنين وممتلكاتهم .

مقالات ذات صلة