غانتس: لن نشارك في حكومة إلى جانب نتنياهو ولا تقدم في قضية الاسرى لدى حماس



قال وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، اليوم الإثنين، إنه لن يشارك في حكومة إلى جانب بنيامين نتنياهو ، قبل 99 يومًا من انتخابات الكنسيت الإسرائيلية.

وشدد على أنه “على عكس يائير لابيد “كان قادرا على التحدث والعمل بالتعاون مع جميع الأحزاب، بما في ذلك الأرثوذكس المتطرفون”.

جاءت تصريحات غانتس خلال مقابلة له مع هيئة البث الرسمية الاسرائيلية”كان”، حيث أكد على أنه”يرغب في تحالف حزبي بيني غانتس وجدعون ساعر، في الجمع بين غالبية يمين الوسط والمتطرفين ، ولكن أيضًا الأحزاب التي تريد بشكل مطلق تجاوز نسبة الحسم بما في ذلك حزب كيسرائيل بينيتو” وحزب “يمينا” بقيادة أييليت شاكيد ، وحزب “ميرتس”.

وحول قضية الاسرى قال ان  “إسرائيل” تتعامل مع قضية الأسرى والمفقودين في غزة طوال الوقت، لكن لم يتم إحراز أي تقدم بعد وأعتقد أن الأسرى يتلقون رعاية طبية، لأن حماس معنية بإبقائهم على قيد الحياة “موضحا “نحن بحاجة لأن نرى أنه ستكون هناك صفقة كاملة، لإعادة الجنود الذين أرسلناهم إلى قطاع غزة، في رأيي، هذا مهم للغاية وسنسعى جاهدين من أجله”.

مقالات ذات صلة