حماس تنفي مزاعم الاحتلال حول أهداف عسكرية لحماس قرب منشآت مدنية حساسة بغزة



تلفزيون الفجر | نفت حركة حماس، اليوم الأربعاء، المزاعم التي نشرها جيش الاحتلال الإسرائيلي، حول وجود أنفاق وأهداف عسكرية بالقرب من منشآت مدنية حساسة أو غيرها في قطاع غزة.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حماس، إن الصور والمعلومات التي بثها جيش الاحتلال هي محض أكاذيب وافتراء، معتبرًا أن نشر هذه الصور يعبر عن أزمة حقيقية يواجهها الاحتلال أمام مؤسسات حقوق الإنسان والجهات الدولية.

وأضاف قاسم في تصريح صحفي له: “بعض المشاهد التي نشرها الجيش هي لاماكن ارتكب العدو فيها مجازر ضد المدنيين في معركة سيف القدس 2021، وهي مرفوعة الآن أمام جهات قانونية دولية لملاحقة مجرمي الحرب”.

وتابع: “جيش العدو الصهيوني ، هو أكثر جيوش العالم انشاءً للقواعد عسكرية في المدن السكنية”.

وكان جيش الاحتلال باللغتين العبرية والعربية نشر صور ومقاطع فيديو لما زعم أنها أنفاق ومنشآت تستخدم من قبل حماس لتصنيع الأسلحة وغيرها بالقرب من مستشفيات ومدارس ومساجد وغيرها.

وهدد جيش الاحتلال باستهداف تلك المناطق في أي جولة مقبلة في حال لم يتم وقف الأعمال فيها من خلال ما أسمها “العمليات الدقيقة”.

ويبدو أن جيش الاحتلال يحاول تبرير جرائمه المرتكبة في قطاع غزة بدعوى قصف أهداف للمقاومة.

مقالات ذات صلة