المستوطنون: الفلسطينيون “يسيطرون” على الأراضي وحكومة إسرائيل صامتة



تلفزيون الفجر | شنت منظمات المستوطنين، حملة تحريض على السلطة الفلسطينية، بدعوى محاولتها السيطرة على مناطق “C”، التي تحتلها إسرائيل.

وقال منتدى تابع للمستوطنين يطلق على نفسه “الكفاح من أجل كل دونم”، إن السلطة الفلسطينية، قدمت حوافز للمزارعين في منطقة الأغوار، لاستغلال الأرض دون مقابل مادي، من أجل تعزيز سيطرة السلطة على الأراضي في تلك المناطق المصنفة “C” والتي حيب اتفاقيات أوسلو، تخضع لسيطرة إدارية وأمنية إسرائيلية.

وأضاف “المنتدى” الاستيطاني وفق ما جاء في تقارير نشرتها مواقع عبرية، أن السلطة الفلسطينية، أطلقت حملة لتشجيع المزارعين الفلسطينيين على استغلال الأراضي في منطقة طوباس، ومنحت كل مزارع صلاحية استغلال تلك الأراضي دون مقابل مادي، ويتم تجديد هذه الصلاحية كل عامين.

وقال “المنتدى” إن محافظ طوباس أعلن في نهاية اليوم الأول للحملة، بأن مئات الجرارات الزراعية قد وصلت إلى الأراضي التي أعلنت السلطة عن منحها للمزارعين.

وقال المستوطنون إن من يقف وراء الحملة هما: وزير المواصلات في السلطة الفلسطينية عصام سالم ومحافظ طوباس يونس العاصي، الذي تحدث خلال حفل إطلاق الحملة قائلا: إن الاحتلال والمستوطنين يحاولون السيطرة على أراضي الشعب الفلسطيني بشتى الطرق، ونحن من واجبنا الوقوف في وجههم وتقديم الدعم لمزارعينا.

واتهم المستوطنون الحكوم الإسرائيلية، بتجاهل “التحذيرات” التي يطلقونها في وجه ما وصفوه بعملية استيلاء السلطة على مساحات واسعة النطاق من الأراضي في مناطق “C”، مدعين أن ما تقوم به السلطة، انتهاك صارخ لاتفاقات أوسلو.

مقالات ذات صلة