الشهر المقبل.. كلمة للرئيس عباس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة



قال المندوب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور، إنه من المقرر أن يلقي الرئيس محمود عباس كلمة هامة أمام الجمعية العامة في الأمم المتحدة في نيويورك في لـ23 من الشهر المقبل.

وقال منصور في حديث لإذاعة صوت فلسطين، اليوم الخميس، إن لقاء سيجمع الرئيس محمود عباس مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش على هامش أعمال الجمعية العامة في نيويورك، وذلك استمرارا للجهد المبذول لإنجاح حصول دولة فلسطين على عضوية كاملة في الأمم المتحدة، وتقديم كل الحجج الداعمة لذلك، إنقاذا لحل الدولتين.

وأضاف أنه نقل رسالة من الرئيس، إلى الأمين العام عن فحوى اللقاءات التي أجراها سيادته في إطار التحضيرات لطرح عضوية فلسطين في الأمم المتحدة، إضافة لمسائل أخرى، الأمر الذي قوبل من غوتيريش بالترحيب وأنه سيساعد في إنجاح هذا الجهد لقناعته أن دولة فلسطين تستحق العضوية الكاملة بعد 10 سنوات من حصولها على دولة مراقب.

وأوضح أن التحركات والجهود متواصلة على كافة المستويات بدءا من اللقاءات التي أجراها الرئيس مع نظيره الأميركي جو بايدن، والرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وكذلك المشاورات المستمرة مع السفراء والمندوبين في الأمم المتحدة لخلق جو إيجابي وملائم لإنجاح هذا الجهد، على أن يحسم ممثلو الحكومات والدول الأعضاء في مجلس الأمن هذه المسألة، لافتا في السياق إلى لقاء عقده مع ممثلة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة بالخصوص.

وتعقيبا على انتخاب دولة فلسطين نائبا لرئيس المؤتمر الاستعراضي العاشر لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، أكد منصور أن ذلك في غاية الأهمية، في إطار انخراط دولة فلسطين في المؤتمرات والمنظمات الدولية، والدور الذي تلعبه، ما يؤكد أن فلسطين تستحق موقعا متقدما.

مقالات ذات صلة