قيادي فلسطيني يُوجه طلباً للأردن ومصر بعد بدء تشغيل مطار رامون الإسرائيلي للفلسطينيين



وجّه عضو المكتب السياسي لحزب (الشعب) الفلسطيني، عضو المجلس المركزي، وليد العوض، طلباً للأردن ومصر بعد بدء تشغيل مطار (رامون) الإسرائيلي، للفلسطينيين.

وقال العوض في تصريح وصل “دنيا الوطن” نسخة عنه، إن البدء بتشغيل مطار (رامون) لسفر الفلسطينيين من الضفة الغربية يمثل استمراراً لتكريس لمفهوم الحكم الإداري الذاتي وخطوة إسرائيلية خبيثة للإضرار بالاقتصاد الأردني.

وأضاف بأن “الخطوة المبيّتة القادمة لخط تشغيل المطار هذا ستتركز على سفر الفلسطينيين من قطاع غزة، الأمر الذي يعني إلحاق الضرر بالاقتصاد المصري.

وأكد العوض أن “دولةُ الاحتلال تسعى من خلف ذلك الاضرار باقتصاد الأشقاء وتعكير مناخ العلاقات الفلسطينية العربية واستخدام الفلسطينيين جسراً لفرض التطبيع التدريجي كأمر واقع”.

وشدّد عضو المكتب السياسي لحزب (الشعب)، على أن المطلوب أولاً مغادرة مربع الصمت الخجول الرافض لهذه الخطوة المشبوهة والعمل بجدية لقطع الطريق على هذا الفعل الخبيث”، مشيراً إلى أن “هذا يتطلب أيضاً من الاشقاء في مصر والأردن تسهيل سفر الفلسطينيين عبر معبري الجسر ورفح ووقف المعاناة والمشقة التي يكابدونها”.

وأقلع أول أمس الاثنين، لأول مرة، 24 فلسطينياً لقضاء عطلة في قبرص على متن رحلة جوية مباشرة من إسرائيل وليس عبر عمّان وذلك عبر مطار (رامون).

من جهته قال المتحدث باسم وزارة النقل والمواصلات، موسى رحال، في تصريح لـ “دنيا الوطن”: إننا “صرّحنا من قبل وتوجهنا للمواطنين بألا يستخدموا هذا المطار، كونه مصلحة إسرائيلية وتمس بالسيادة الفلسطينية”.

وأضاف رحال في تصريح لـ “دنيا الوطن”: أنه “يوجد لدينا استحقاقات نطالب بها بموجب الاتفاقيات الدولية، متمثلة بمسار القدس (حاجز قلنديا)، وإعادة إعمار مطار غزة، وإنشاء مطار خاص بالفلسطينيين في الضفة الغربية يخضع لإدارة فلسطينية، وتسهيل إجراءات معبر الكرامة”.

مقالات ذات صلة