مجدلاني: قضية الأسرى عنوان وطني على سلم أولويات القيادة



 قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني أحمد مجدلاني، إن “قضية الأسرى عنوان وطني وعلى سلم أولويات القيادة .”

وأضاف مجدلاني في بيان صدر عن مكتبه، اليوم الجمعة، أن الهجمة والإجراءات التي تستهدف من خلالها ما تسمى “مصلحة السجون” الأسرى، هي سياسة ممنهجة لكسر ارادتهم، داعيا كافة أبناء شعبنا في الداخل والخارج لمساندة الأسرى في وجه عنجهية الاحتلال.

وأكد مجدلاني أن الأسرى في سجون الاحتلال “مناضلو حرية”، ولن تتخلى القيادة عن واجباتها الأخلاقية والوطنية تجاه أسرهم.

وتابع مجدلاني أن “الأسرى شكلوا رمزا للنضال ولأوسع تضامن عربي ودولي، ومن خلالهم نؤكد أولوية قضية الأسرى، وأنهم أسرى حرية ومشاعل نضال على درب الحرية والاستقلال، وتنطبق عليهم اتفاقيات جنيف والقانون الدولي الإنساني”.

وأشار أن قضية الأسرى حاضرة، وموضوع الأسرى والمعتقلين قائم وحي طالما الاحتلال الإسرائيلي جاثم على أرضنا، وطالما نحن في مواجهته.

وشدد على أن “ملف الأسرى مقدّس لا يمكن المساس به، وأننا نسعى لتحريك هذا الملف على المستوى السياسي، فالأسرى استطاعوا بنضالهم أن يكونوا عنوانا وطنيا وإنسانيا وأخلاقيا بامتياز”.

مقالات ذات صلة