جماهير غفيرة تشيع جثمان الشهيد محمد سباعنة في جنين



شيعت جماهير غفيرة من أبناء شعبنا في محافظة جنين، ظهر اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد محمد موسى سباعنة (29 عاما) إلى مثواه الأخير في المقبرة الشرقية.

وانطلق موكب تشييع جثمان الشهيد سباعنة من أمام مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين إلى منزل عائلته، حيث ألقيت نظرة الوداع عليه، ثم أدى المشيعون صلاة الجنازة على جثمانه في المسجد الكبير، قبل أن يوارى الثرى.

وردّد المشيعون الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال المتواصلة بحق أبناء شعبنا، وبضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا.

من جانبه، ندّد أمين سر حركة فتح/ إقليم جنين عطا أبو ارميلة في كلمته بعدوان وإرهاب الاحتلال المستمر بحق مدينة جنين، ومخيمها، وقراها، وبلداتها، مؤكدا على استمرار المقاومة والتصدي لجرائم الاحتلال، وإصرار شعبنا على النضال للحصول على حقوقه المشروعة.

واستشهد الشاب سباعنة برصاص قوات الاحتلال، خلال اقتحام مدينة جنين فجر اليوم، واندلاع مواجهات، حيث أسفرت كذلك عن إصابة 22 مواطنا بجروح، أحدهم وصفت حالته بالحرجة.

وعم الإضراب الشامل والحداد كافة المؤسسات الرسمية والأهلية والمدارس في مدينة جنين، ومخيمها، بدعوة من حركة فتح/اقليم جنين، حدادا على روح الشهيد، وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي على المحافظة.

مقالات ذات صلة