بنك القدس يقدم حقائب مدرسية وقرطاسية مع بدء العام الدراسي



قدّم بنك القدس دعمه لشراء حقائب مدرسية وقرطاسية للأطفال المحتاجين من طلبة المدارس في مختلف المحافظات بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد وذلك في إطار التزامه المتواصل بمسؤوليته المجتمعية.


حيث قام بنك القدس بالمساهمة بحملة “أطفالنا غاليين علينا” التي تنظمها اتحاد الجمعيات الخيرية في القدس والتي تم من خلالها توزيع الحقائب والمستلزمات المدرسية على الطلبة الأقل حظا في مدينة القدس وضواحيها الأمر الذي يساهم في التخفيف من الضغوطات الاقتصادية عن أهالي الطلبة.
في ذات السياق قدم البنك تبرعه لصالح جمعية حياة للعمل التنموي والتطوعي ضمن “حملة بالعلم نبني وطن 7” بهدف توفير حقائب مدرسية وقرطاسية للطلبة من أبناء الأسرة الأقل حظاً في أغلب المحافظات والمسجلين في الجمعية بهدف حصول هؤلاء الطلبة على حقهم بالالتحاق في المدرسة.


كما قام البنك بتقديم عدد من الحقائب المدرسية والقرطاسية لصالح اللجنة الشعبية لخدمات مخيم جنين لتوزيعها على طلبة المدراس من أطفال المخيم مع بدء العام الدراسي.


وفي تعليق على ذلك، قال صلاح هدمي الرئيس التنفيذي للبنك: ” تُعد هذه الخطوة في صلب واجب البنك كونه يؤمن بأن التعليم هو الأساس في بناء مجتمع متعاون نحو التقدم والازدهار الأمر الذي يعكس حرص البنك على التزامه بالمسؤولية المجتمعية اتجاه أبنائنا الطلبة في مختلف محافظات الوطن”. مؤكداً على تكامل الأدوار بين المؤسسات لما فيه خدمة المسيرة التعليمية وإيجاد بيئة سليمة ومناسبة لهؤلاء الطلبة.


من الجدير ذكره أن البنك يسعى وفي إطار مساهماته المتواصلة إلى تحقيق أثر إيجابي في شتى قطاعات المجتمع الفلسطيني خاصة التعليمية والصحية والتنموية منها، والتي جاءت بالتوافق مع الرؤية الاستراتيجية للبنك في ذات المجال تأكيداً على اهتمام البنك بدفع عجلة التنمية في فلسطين، واحداث تغييرات ملموسة لدى المواطن.

مقالات ذات صلة