الأسير عدال موسى يعلق إضرابه بعد اتفاق بعدم تجديد اعتقاله الإداري



علق الأسير عدال موسى (34 عاماً) من بلدة الخضر غرب بيت لحم، مساء اليوم الاثنين، إضرابه المفتوح عن الطعام الذي استمر 37 يوماً، بعد التوصل لاتفاق مع إدارة سجون الاحتلال.

وأكدت مؤسسة “مهجة القدس”، أن الأسير عدال علق إضرابه بعد التوصل إلى قرار يقضي بعدم تمديد اعتقاله الإداري، والإفراج عنه في 6 نوفمبر المقبل.

بدورها، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن الأسير موسى القابع في العزل الانفرادي في سجن “عوفر”، بدأ بالإضراب عن الطعام في اليوم الثاني من اعتقاله في السابع من آب/أغسطس.

يشار إلى أن الأسير أحمد موسى (44 عاماً)، شقيق عدال، علق إضرابه عن الطعام، الذي استمر لمدة 31 يوماً يوم الخميس الماضي، بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بتحديد اعتقاله الإداري 4 أشهر من تاريخ اعتقاله، غير قابلة للتجديد.

يذكر أن عدد الأسرى في سجون الاحتلال 4550 أسيراً، بينهم 32 أسيرة يقبعن غالبيتهن في سجن “الدامون”، و175 طفلاً وقاصراً، و730 أسيرا إدارياً.

مقالات ذات صلة