السفير الأميركي لدى “إسرائيل” يطلب من السلطة العمل لوقف التصعيد



قال السفير الأميركي لدى “إسرائيل”، توم نيديس، اليوم الخميس، إنه على السلطة الفلسطينية العمل أكثر لمنع تصاعد “العنف”.

وأضاف في تصريحات إذاعية – كما أوردت هيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية – إنه على الرغم من طلب الإدارة الأميركية في واشنطن من الفلسطينيين منع العنف إلا أنه، يجب على إسرائيل أيضًا أن تمنع قتل الأبرياء.

وردًا على ما نشر حول إمكانية فرض طوق على مدن في الضفة الغربية، قال نيديس إن واشنطن لا تقول للجيش الإسرائيلي ماذا عليه أن يفعل، لافتًا إلى أن الإدارة الأميركية ترغب في أن يتمتع الفلسطينيون بحرية الحركة ويعيشوا بأمان.

مقالات ذات صلة