مصرع عاملين من الداخل تعرّضا لصعقة كهربائية



تلفزيون الفجر | لقي عاملان من كفر مندا وأبو سنان مصرعهما، بعد وقت وجيز من إصابتهما بجروح حرجة، إثر تعرّضهما لصعقة كهربائية خلال عملهما في حقل زراعيّ في منطقة مفتوحة، بالقرب من “حروت” في الوسط، اليوم الجمعة.

وجاء في التفاصيل أن أحد العاملين يبلغ من العمر 60 عاما، فيما يبلغ الآخر، العشرين، وقد تعرّضا لصعقة كهربائية، إثر اصطدام رافعة بسلك كهربائيّ، في منطقة مفتوحة بالقرب من “حروت”.

ونقل طاقم طبيّ وصل إلى المكان، العاملين المصابين إلى المشفى، بالتزامن مع استمرار إجراء عمليات إنعاش لهما في محاولة للإبقاء على حياتهما، غير أن وفاتهما أُعلنت هناك، بعد فشل ذلك.

ويستدل من المعطيات المتوفرة أن 49 عاملا لقوا مصارعهم في حوادث عمل مختلفة في إسرائيل، منذ مطلع العام الجاري 2022 وحتى الحادي عشر من الشهر الجاري.

وللمقارنة، بلغ في العام 2021 عدد ضحايا العمل في الصناعة والتجارة والخدمات والزراعة والبناء 66 ضحية، أكثر من نصفهم من عمال البناء العرب.

يذكر أن حوادث العمل ازدادت، في الأعوام الأخيرة، الأمر الذي تسبب بمصرع مئات العمال في ورشات عمل، غالبيتهم العظمى من الفلسطينيين من كلا جانبي الخط الأخضر، وعمال أجانب، وذلك في ظل إهمال السلطات وحتى النقابات المهنية لهذه الحوادث وأسبابها، ولا سيّما انعدام وسائل الأمان والمراقبة الفعلية لتطبيق شروط السلامة العامة للعمال.

مقالات ذات صلة