شرطة غزة تمنع محامي الهيئة المستقلة من زيارة مواطن مصاب محتجز لديها



أعربت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان “ديوان المظالم” عن بالغ قلقها تجاه منع جهاز الشرطة الفلسطينية في قطاع غزة  فريق محامييها من زيارة المواطن (س، أ)، 34 عاماً، من مخيم دير البلح، المحتجز لديها، ويمكث في مستشفى كمال عدوان، بعد تعرضه لإصابة مباشرة.

وقالت الهيئة في بيان لها اليوم، “تلقت الهيئة شكوى من عائلته تفيد بتعرضه للإصابة بأعيرة نارية من قبل شرطة مكافحة المخدرات في دير البلح، خلال القبض عليه، بتاريخ 2/9/2022، ولم يتم السماح للعائلة بزيارته حتى تاريخه”.

وأشارت الهيئة إلى أنها طالبت الأجهزة الأمنية عدة مرات، بزيارة المواطن المذكور للاطلاع على وضعه الصحي من خلال اتصالات مباشرة بالجهات المختصة، وعدة مخاطباقت رسمية، إلا أنها لم تتمكن حتى اللحظة من زيارته.

وطالبت الهيئة المستقلة بتمكينها من زيارة المواطن في أسرع وقت، للاطمئنان عليه والاطلاع على ظروف توقيفه، وطمأنة أسرته، ومعرفة ملابسات إطلاق النار عليه وإصابته، ونشر الحقيقة للمواطنين.

مقالات ذات صلة