السامريون يحتفلون بـ”رأس السنة العبرية”



يحتفل أبناء الطائفة السامرية، اليوم الاثنين، بعيد “رأس السنة العبرية”.

ويصادف رأس السنة العبرية السامرية في ليلة أول الشهر السابع، ويمثل استقبالا لعيد الغفران وعيد العرش واليوم الأخير من نهاية الأعياد، واستقبالا وختاما للأعياد.

وقال كاهن الطائفة السامرية حسني واصف لـ”وفــا”، “يعتبر هذا اليوم محفلا مقدسا، ويكون كيوم السبت، ينقطع فيه أبناء الطائفة عن ممارسة أي أعمال”.

ويبلغ تعداد الطائفة السامرية، التي تعد أصغر طائفة دينية في العالم حوالي 820 نسمة، موزعين بين جبل جرزيم في نابلس، ومنطقة حولون، قرب تل أبيب.

ويعد جبل جرزيم قبلة السامريين، ويحجون إليه ثلاث مرات سنويا، خلال أعياد “الفسح” والحصاد” و”العرش”، فيما يحتفلون بأعياد التوراة السبعة فقط وجميعها دينية، وليست لديهم أعيادا قومية.

مقالات ذات صلة