مجموعة “عرين الأسود” تدعو محافظ نابلس للاستقالة بعد وصفه بعض أمهات الشهداء بـ”الشاذات”



اصدرت مجموعة عرين الاسود في مدينة نابلس، بيانا ردا على تصريحات محافظ محافظة نابلس ابراهيم رمضان.

وقالت عرين الأسود في بيان وصل لتلفزيون الفجر نسخة عنه “لقد سمعنا جميعاً ما وَردَ من إساءة لأمهات شهداء فلسطين والتي جاءت على لسان محافظ محافظة نابلس، إننا في عرين الاسود ومن خلفنا الشعب الفلسطيني الحر نقول لك  بأن اُمهات الشهداء نبراس الرؤوس درر التاج لولاهن لما كان لنا عِلم ولا كان لنا إسم هؤلاء مناجم الذهب، الضوء الذي نرى فيه نهاية النفق”.

ووجهت المجموعة رسالة الى أمهات الشهداء قالت فيها “نقبل ايديكن وأقدامكن ورؤوسكن ونقبل الأرض التي تطأها أقدامكن نقول لأمهات الشهداء أنتن القادة ونحن الجنود أنتن من تأمرن ونحن من ننفذ نحن بإذن الله سيفكن المسلول على الأعادي نحن بإذن قنابل موقوته تنفجر بأمر منكن، يا أمهات الشهداء الأمر أمركن والقول قولكن متى اردتن تبدأ الحرب أنتن البداية وأنتن النهاية”.

ودعت المجموعة محافظة نابلس إلى الاستقالة قائلة ” استقل واحفظ ماء وجهك وما قدمته من سنوات في سجون الإحتلال فكل شيء في هذا البلد مؤقت الا نحن والشهداء والأسرى وأمهات الشهداء دائمون والباقي وهم وسراب”.

وجاء بيان عرين الأسود عقب تصريحات اذاعية متداولة لمحافظ محافظة نابلس ابراهيم رمضان وصف بها بعض امهات الشهداء بـ”الشاذات” بعد ان “بعثن اولادهن للانتحار كي تصبح الأم المناضلة”.

مقالات ذات صلة