إصابة 3 جنود بعملية إطلاق نار على حاجز شعفاط بالقدس المحتلة



أصيب 3 جنود إسرائيليين، مساء اليوم السبت، في عملية اطلاق نار تجاه حاجز مخيم شعفاط قرب القدس المحتلة.

وذكرت وسائل اعلام إسرائيلية، أن أحد المصابين في عملية إطلاق النار عند حاجز شعفاط حالته خطيرة والثاني حالته حرجة جدا.

ولاحقا قالت مؤسسسة انقاذ بلا حدود الإسرائيلية: “ارتفع عدد المصابين في عملية شعفاط إلى 3، بينهم مجندة حالتها حرجة جدا “ميؤوس منها” وحارس أمن حالته خطيرة، وثالث طفيفة.

من جانبها أعلنت القناة 11 العبرية تحت بند سمح بالنشر عن إصابة مجندة وحارس أمن بجراح بالغة الخطورة بعملية إطلاق نار بالقدس.

وقالت القناة: “مسلح وصل الى حاجز مخيم شعفاط مشيا وأطلق النار على الجنود من مسافة قصيرة ، بالتزامن مع عملية إطلاق نار من مركبة مارة وانسحبوا من المكان.

وبحسب إذاعة جيش الاحتلال فإن المسلح اقترب من الجنود على حاجز شعفاط مشيا على الأقدام، وقام بإطلاق النار عندما اقتربت القوات لتفتيشه، ويجري التحقيق في علاقة سيارة فرت من المكان.

 وصل المنفذ إلى حاجز شعفاط مشيا على الأقدام وقام بإطلاق النار عندما اقتربت القوات لتفتيشه، ويجري التحقيق في علاقة سيارة فرت من مكان الحادث به

وذكرت الاذاعة أنه تم استدعاء القوات الخاصة، وطائرات مسيرة للبحث عن السيارة التي نفذت عملية إطلاق النار نحو الجنود الإسرائيليين في شعفاط بالقدس.

يتبع ..

اللحظات الاولى لعملية اطلاق النار عند حاجز شعفاط
مخيم شعفاط يحتفل بعملية اطلاق النار

مقالات ذات صلة