إضراب شامل يعم محافظات الوطن حدادا على روح التميمي



عم، اليوم الخميس، الإضراب الشامل والحداد العام محافظات الوطن في الضفة وغزة بما فيها القدس المحتلة؛ تلبية لدعوة حركة “فتح” والقوى الوطنية والإسلامية،حدادا على روح الشهيد عدي التميمي، وتنديدا بجرائم الاحتلال المتواصلة بحق أبناء شعبنا.

وكان الشاب عدي التميمي (22 عاما)، قد استشهد مساء أمس الأربعاء، برصاص الاحتلال الإسرائيلي قرب مستوطنة “معاليه أدوميم” المقامة على أراضي المواطنين شرق مدينة القدس المحتلة.

ونعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة القدس الشهيد التميمي من مخيم شعفاط، وأعلنت غدا الخميس، يوم حداد وإضراب تجاري على روحه، ويوم “نفير عام” في كل أرجاء العاصمة المحتلة، وأن ترفع الرايات السوداء على المؤسسات والمنازل، ووقفة حداد في كافة المدارس.

وفي غزة، أعلنت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية، حالة الحداد العام في القطاع اليوم الخميس، إكراما لروح الشهيد عدي التميمي.

ونعت لجنة المتابعة في بيان صحفي، الشهيد عدي كمال التميمي، ووصفته بالأيقونة التي أشرقت في سماء فلسطين، الملهم الذي رسم معالم الطريق للشباب الفلسطيني من بعده.

وتوجهت اللجنة بالتحية للقدس عاصمة فلسطين؛ ولمخيم شعفاط مسقط رأس الشهيد؛ وللضفة الغربية الثائرة، داعية الشباب الثائر في جميع أراضينا المحتلة للسير على درب الشهيد، وأن يوقدوا من دمائه مشاعل التحرير القادم لا محالة.

وأعلنت لجنة المتابعة الحداد العام في قطاع غزة اليوم الخميس الموافق 20/10/2022.

كما أعلنت عن فتح بيت عرس للشهيد لاستقبال المهنئين باستشهاده؛ وذلك في ساحة الجندي المجهول بعد صلاة العصر مباشرة.

مقالات ذات صلة