البرلمان العربي يطالب بإنهاء حصار نابلس



تلفزيون الفجر | طالب البرلمان العربي، المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لإنهاء الحصار الجائر الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي على محافظة نابلس منذ نحو 10 أيام، وأدى لتدهور حاد في الأوضاع الاقتصادية، وتسبب بمعاناة يومية لأبناء المحافظة، وحرمهم من ممارسة أمورهم الحياتية الطبيعية.

وأكد البرلمان في بيان له، الجمعة، أن هذا الحصار يمثل انتهاكا صارخا لكافة القوانين والمواثيق والأعراف الدولية.

وشدد على أن ما تعيشه محافظة نابلس من أوضاع مأساوية بسبب الحصار، يستدعي وقفة فورية وحاسمة من قبل المجتمع الدولي، خاصة الأمم المتحدة، لتحمل مسؤولياته الأخلاقية والقانونية والسياسية لوقف هذه الانتهاكات، داعيا مجلس حقوق الإنسان ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان والمؤسسات المعنية في هذا الشأن، لوقف ممارسات الاحتلال غير الإنسانية.

وعبر البرلمان العربي عن دعمه للمبادرات التي أطلقتها عدة مؤسسات، وتهدف لفك الحصار الجائر عن نابلس، ومساعدة أبناء المحافظة على ممارسة حياتهم الطبيعية، وحصولهم على أبسط الخدمات الأساسية التي تدهورت بسبب هذا الحصار.

وأشار إلى أن هذا الحصار يأتي امتدادا للانتهاكات التي تقوم بها القوة القائمة بالاحتلال في كافة المدن الفلسطينية المحتلة، وخاصة سياستها الرامية إلى تهويد مدينة القدس المحتلة، واقتحامها المستمر للمسجد الأقصى وما تقوم به من جرائم بحق أهل القدس.

وثمن البرلمان العربي في بيانه، صمود المقدسيين المرابطين بمدينة القدس المحتلة، مؤكداً ضرورة التضامن معهم، لتعزيز صمودهم في مواجهة جرائم القوة القائمة بالاحتلال.

مقالات ذات صلة