الأحمد يقدم واجب العزاء بالشهيدين بريكي والتميمي في جنين



قدم عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة “فتح” عزام الأحمد، مساء اليوم السبت، واجب العزاء بالشهيد صلاح عبد الرحيم بريكي في مقر نادي مخيم جنين، الذي استشهد متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال يوم أمس الجمعة في جنين.

كما قدم الأحمد التعازي بالشهيد عدي التميمي من مخيم شعفاط في القدس المحتلة، في بيت العزاء الذي افتتحه إقليم حركة “فتح” في مقره بجنين، بحضور أمين سر الإقليم عطا أبو ارميلة وأعضاء الإقليم وفعاليات وقوى ومؤسسات جنين.

وقال الأحمد إن شعبنا يؤكد بتضحياته ونضاله المستمر أنه شعب يعشق الحرية، حتى إقامة دولته المستقلة، مضيفا أن حركة “فتح” انطلقت من أجل تحرير فلسطين، ولتعبر عن إرادة الشعب بالحرية والاستقلال وتبييض السجون، وإحقاق كافة حقوقنا المشروعة.

بدوره، أشار عضو إقليم “فتح”، منسق فصائل العمل الوطني راغب أبو دياك، إلى أن العدوان المستمر من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي لن يرهب شعبنا الذي سيبقى صامدا متمسكا بحقوقه الوطنية.

كما قدم الأحمد التعازي لعائلة قنديل في جنين بوفاة المرحوم حكمت قنديل، والذي توفي أثناء قيامه بفض شجار للحفاظ على السلم الأهلي في المدينة.

وفي سياق منفصل، اجتمع الأحمد، مع رئيس بلدية جنين نضال عبيدي وأعضاء المجلس البلدي، واطلع على أوضاع واحتياجات البلدية.

وقال الأحمد إن جنين التي قدمت الكثير وعانت جراء انتهاكات الاحتلال المستمرة من اجتياحات واعتقالات وحواجز تستحق المزيد من التطور في بنيتها التحتية، معربا عن أمله بأن تتبلور المشاريع التي أعلنت على أرض الواقع، وجلب المزيد منها للتخفيف من معاناة المواطنين الذين يعيشون ظروفا قاسية.

بدوره، أطلع عبيدي، الأحمد على أوضاع بلدية جنين وما تعانيه من أزمة مالية خانقة تعيق عملها، خاصة في ظل الحصار الاقتصادي والاقتحامات المتواصلة من قبل قوات الاحتلال والتي تتعمد تدمير البنية التحتية، داعيا إلى مساندة البلدية وتقديم كافة أنواع الدعم والمساعدة لها، كي تقوم بدورها على أكمل وجه وتلبي احتياجات المواطنين.

مقالات ذات صلة