حزب “ميرتس” يطالب باستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين



تلفزيون الفجر | قالت رئيسة حزب “ميرتس” الإسرائيلي إن استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين سيكون ضمن مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة في تل أبيب.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي، مساء السبت، عن زهافا جلئون، رئيسة حزب “ميرتس” اليساري الإسرائيلي، أن ملف استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين سيكون ضمن مطالب الحزب المستقبلية خلال مفاوضات تشكيل الائتلاف الجديد للحكومة الإسرائيلية المقبلة.

وانطلقت، الأسبوع الماضي، حملة انتخابات الكنيست التي ستجري في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني. وبدأت الأحزاب بنشر دعايات انتخابية بشكل مكثف، من خلال اللافتات والأشرطة المصورة، بالإضافة إلى انتشار ناشطي الأحزاب في الشوارع، وسيكون الهدف الأساسي لهذه الأنشطة دفع الناخبين إلى التوجه إلى صناديق الاقتراع في خامس جولة انتخابية خلال ثلاث سنوات ونصف السنة.

وتشكلت خلال الجولات الانتخابية الأربع السابقة حكومتين، واحدة برئاسة زعيم حزب الليكود، بنيامين نتنياهو، إثر التحالف مع حزب “أزرق أبيض” برئاسة بيني غانتس، والثانية شكّلها ما يعرف بـ”معسكر التغيير”، وتناوب على رئاستها كل من رئيس حزب “يمينا”، نفتالي بينيت، ورئيس حزب “هناك مستقبل”، يائير لابيد. وانتهت ولاية كلتا الحكومتين بعد سنة واحدة من خلال حل الكنيست والتوجه إلى انتخابات جديدة.

وستكون هذه هي الانتخابات البرلمانية الخامسة التي تشهدها إسرائيل خلال أقل من 4 أعوام في ظل حالة من انعدام الاستقرار السياسي والاستقطاب الحاد.

مقالات ذات صلة