محكمة الاحتلال تنظر بطلب تجديد عزل الأسير أحمد مناصرة



تعقد المحكمة المركزية في بئر السبع، اليوم الأحد، الساعة الواحدة والنصف، جلسة للنظر في طلب مصلحة السجون بتجديد العزل الانفرادي للأسير، أحمد مناصرة.

وأصدر مركز “عدالة” بيانا قال فيه إن “أحمد مناصرة قضى ما يقارب العام في العزل الانفرادي بالرغم من الوضع الصحي والنفسي الخطير الذي يعاني منه، والذي وبحسب أطباء مختصين، تتطلب حالته عناية طبيّة عاجلة خارج السجن، حيث أن الاستمرار بعزله سوف يفاقم وضعه بشكل كبير”.

وتنظر محكمة بئر السبع المركزية في طلب مصلحة السجون لتجديد العزل الانفرادي لمناصرة والذي تمت إدانته عندما كان يبلغ من العمر 14 عامًا ويقضي حكمًا بـ9 سنوات ونصف.

وأشار مركة “عدالة” إلى أنه “وخلال الوقت الذي قضاه في السجن، تفاقمت صحّة أحمد النفسية وحالته تتطلّب علاجًا فوريّا خارج السجن، وفقًا لأطباء مختصين”.

وأوضح بيان عدالة أنه “تم عزل مناصرة منذ تاريخ 22.11.2021 وكان من المفروض أن ينتهي في شهر أيّار/ مايو 2022، ولكن سرعان ما وافقت المحكمة المركزية في بئر السبع على تجديد عزله الانفرادي لستة أشهر إضافية”.

وذكر مركز “عدالة” أن “مكتب النيابة العامة أعلن عن نيّته في تقديم طلب تجديد العزل الانفرادي يوم الخميس الماضي فقط، وأن الطاقم القانوني لم يتلقّى أي مواد مكتوبة حتى الآن”.

وأوضح المركز في بيانه أن “الطاقم القانوني الذي يتكوّن من المحامية ناريمان شحادة – زعبي والمحامي عدي منصور من مركز عدالة والمحامي خالد زبارقة، سيترافعوا أمام المحكمة المركزية في بئر السبع للدفاع عن أحمد ضد طلب مصلحة السجون الذي يرقى لأن يكون جريمة تعذيب، في خرق صارخ لكل القوانين الدولية لحقوق الإنسان، خاصةً نظرًا لوضع أحمد الصحيّ”.

ولفت بيان “عدالة” إلى أنه من المتوّقع أيضًا في الأيام القادمة أن تصدر المحكمة العليا قرارًا في إذن للطعن في قرار حرمان أحمد من المثول أمام لجنة الإفراج المبكّر، والذي تم تقديمه في 3 تشرين الأول/ أكتوبر 2022.

مقالات ذات صلة