عملية سلفيت: استشهاد المنفذ ومقتل 3 مستوطنين وإصابة آخرين



قتل ثلاثة مستوطنين وأصيب اثنان آخران بجراح وصفت بين المتوسطة والخطيرة صباح اليوم الثلاثاء، في عملية طعن نفذها فلسطيني بالقرب من مستوطنة “أريئيل” المقامة على أراضي الفلسطينيين في سلفيت بالضفة الغربية، واستشهد المنفذ محمد مراد صوف (18 عاما) من سكان يلدة حارس قضاء سلفيت، بعد ملاحقته وإطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن فلسطينيا نفذ عملية طعن في أكثر من نقطة بمستوطنة “أريئيل”، أسفرت عن مقتل ثلاثة مستوطنين، وإصابة اثنين آخرين وصفت جراحهما بين متوسطة وخطيرة.

وأعلنت وزارة الصحة عن استشهاد الشاب محمد مراد صوف (19 عاما) برصاص الاحتلال الإسرائيلي شمال سلفيت، وفقا لما ورد من هيئة الشؤون المدنية.

إلى ذلك، عززت قوات الاحتلال من وجودها وانتشارها في منطقة سلفيت، وقامت بنصب الحواجز العسكرية وإجراء تفتيشات، ومطاردة فلسطيني يشتبه أنه قدم المساعدة لمنفذ العملية.

ويستدل من التفاصيل أن الهجوم الأول في المنطقة الصناعية نفذه شاب فلسطيني ما أدى لإصابة مستوطن بجروح خطيرة.

مقالات ذات صلة