إصابات باعتداء للمستوطنين في الخليل وقوات الاحتلال تعتقل شابين



أصيب عدد من المواطنين، مساء اليوم السبت، إثر اعتداء للمستوطنين في حي تل الرميدة وسط مدينة الخليل، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي،  مواطنين.

وقال مصادر صحفية إن مستوطنين مسلحين، بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، اعتدوا على المواطنين ورشقوا منازلهم بالحجارة والزجاجات الفارغة، في حي تل الرميدة، ما تسبب بإصابة عدد منهم بجروح وكدمات نقلوا على أثرها لتلقي العلاج في مستشفيات الخليل.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشابين عبد الله ويوسف أبو عيشة، من جوار منزلهم في منطقة تل الرميدة.

وكان مئات المستوطنين، قد اقتحموا اليوم السبت، شارعي باب الزاوية وبئر السبع وسط الخليل، واعتدوا على المواطنين ومحلاتهم التجارية، بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال احتفالاتهم بـ”الأعياد اليهودية”.

وأفادت مصادر محلية، بأن المستوطنين تجمعوا في أكثر من مكان انطلاقا من ساحة الحرم الإبراهيمي، وشارع الشهداء، ومدرسة أسامة بن المنقذ في البلدة القديمة، وصولا الى ما يسمى قبر “حفرون” في شارع بئر السبع لإقامة طقوس تلمودية، وهاجموا المواطنين والمحال التجارية، وأتلفوا بسطات الباعة، واندلعت مواجهات عنيفة على إثرها.

كما نفذت قوات الاحتلال حملة اعتداءات على المواطنين في شارع الشلالة، وحارة جابر، وباب الزاوية، وتل الرميدة وسط المدينة، أصيبت على إثرها الطفلة عائشة هشام العزة بحجر في الوجه، والشاب بلال اسعيد بالعين.

الرابط المختصر:

مقالات ذات صلة